انت هنا : الرئيسية » الواجهة » لفيلم الفلسطيني “نائلة والانتفاضة” يبعث روح الانتفاضة الأولى من جديد في العاصمة البريطانية

لفيلم الفلسطيني “نائلة والانتفاضة” يبعث روح الانتفاضة الأولى من جديد في العاصمة البريطانية

لندن ـ “راي اليوم”:

شهدت سينما الباربيكان في العاصمة البريطاينة لندن حفلا مميزا يوم الثامن من اذار (مارس)، تزامنا مع يوم المرأة العالمي، حيث عرض الفيلم المميز “تائلة والانتفاضة”، وسط حضور واهتمام واسعين من قبل الجالية العربية والفلسطينية، وذلك ضمن مهرجان حقوق الانسان لهذا العام في مركز الباربيكان.

الفيلم يروي قصة شابة فلسطينية من غزة كان عليها ان تختار بين الحب وعائلتها وحرّيتها، فتختار الثلاثة، الفيلم يتناول المشوار النضالي لـ «نائلة عايش»، وهو نموذج لعشرات الآلاف من النساء الفلسطينيات اللاتي أسهمن في الانتفاضة الفلسطينيّة الأولى. تدور الأحداث ما بين دخول «نائلة» السجون الإسرائيلية وخروجها منها، وتوزيع المنشورات في الليالي، والتحضير للاعتصامات والمقاطعات حاملةً ابنها الرضيع مربوطاً إلى ظهرها. يُتابع الفيلم قصة هذه المرأة المناضلة عبر حركة الاعتصام السلمية الأبرز في تاريخ فلسطين، الانتفاضة الأولى في أواخر الثمانينات من القرن الماضي. وبالاستعانة بعناصر التحريك المؤثرة، والمقابلات الحصرية، والاختيارات من الأرشيف، ينجح هذا الفيلم في تسليط الأضواء على النساء الفلسطينيات اللواتي وقفن في وجه الاحتلال الإسرائيلي.

الفيلم الوثائقي من إنتاج مؤسسة جست فيجن وهي مؤسسة أمريكية غير حكومية تعني باستخدام الاعلام، وبالتحديد الافلام، لشرح قضايا العدالة والمقاومة السلمية والشعبية، حيث يركز على دور المرأة الفلسطينية في مقاومة الاحتلال خلال فترة الانتفاضة الاولى في العام 1987 وسلط الضوء على معاناة النساء أثناء الأسر والاعتقال في سجون الاحتلال ليأخذنا بعيدا إلى فترة لم يكن فيها الإعلام بهذه القوة والانتشار، قصص حقيقية لأشخاص حقيقيون قاموا وتحدوا وواجهوا الاحتلال بأجسادهم العارية بإرادة صلبة وقناعة أن الحق لا بد أن ينتصر وان المرأة الفلسطينية شريكة حقيقية في النضال والتحرر وأن الحرية قادمة لا محال وان طال الزمن.

الفيلم استقبل بحفاوة وتقدير واهتمام كبير في العاصمة البريطانية وكان قد انطلق عالميا في الولايات المتحدة في أكبر المهرجانات الخاصة بالأفلام الوثائقية، كما عرض في العاصمة الهولندية أمستردام، والإمارات العربية المتحدة، وايضا فلسطين.

المنتجة الفلسطينية رولا سلامة، وريبيكا وينجر-جابي

سيناريو واخراج: جوليا باشا

تصوير: طلال الجعبري

مونتاج: فلافيا دي سوزا, ريبيكا وينجر-جابي

موسيقى: تريستان كاباكيون

مشاركة: نائلة عايش، زهيرة كمال، تيري بولاتا، جمال زقوت، عزة الكفارنة قاسم، ساما عويضة ونعيمة الشيخ علي، وربيحة دياب.

 رأي اليوم

عن الكاتب

عدد المقالات : 986

اكتب تعليق

الصعود لأعلى