انت هنا : الرئيسية » الواجهة » العدد الجديد من” روافد المغربية “:واقع اللغة العربية في البرامج التعليمية

العدد الجديد من” روافد المغربية “:واقع اللغة العربية في البرامج التعليمية

الرباط ـ ‘القدس العربي’: في حلة جديدة صدر العدد الثاني والعشرون من ‘روافد ثقافية مغربية، التي تديرها الشاعرة فاطمة الميموني،، وقد خصص ملف العدد، لموضوع ‘واقع اللغة العربية في البرامج التعليمية’ وتجارب العدد للأديب عبد الكريم غلاب .


وتضمن الملف مداخلات الندوة التي نظمتها المجلة في الموضوع نفسه، بمشاركة الدكتور محمد الأمين المؤدب رئيس شعبة اللغة العربية بكلية الآداب بتطوان والأستاذ علي البرقوقي مفتش اللغة العربية، بأكاديمية طنجة، تطوان، والأستاذ عبدالعزيز بوعشية أستاذ الديداكتيك بالمدرسة العليا للأساتذة والدكتور موسى الشامي رئيس الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية.
وقد جاء الرافد الأدبي، غنيا بنصوص شعرية وقصصية لمبدعين مغاربة : عبد الكريم الطبال، وأحمد بوزفور، وعبد الكريم برشيد، وجمال بوطيب ويحيى عمارة وعبد القادر الطاهري، كما تضمن الرافد، دراسات نقدية لكل من مصطفى شميعة ومحمد الفهري.
وفي رافد الآخر ترجم إسماعيل أزيات، ‘نسمع مرور الريح’، لفرناندو بيسوا، ، في خارج النسيان كتب الشاعر أحمد الطريبق أحمد عن الشاعر عبد الكريم بن ثابت،، وفي الرافد الفني نقرأ للدكتور محمد الصبان ‘احمد الطيب العلج، مصادفات تطاوع عاشق المسرح’ .
ويكتب الناقد عبد اللطيف البازي عن فيلم ‘زيرو’، كما نقرأ للفنان بوزيد بوعبيد مقالا عن ‘الفخار النسائي الريفي’ ومقالا ‘جماليات’ للدكتور إدريس كثير، وحوارا مع الأديب علي القاسمي .
وقد تم تخصيص رواق العدد للفنان التشكيلي المغربي محمد شبعة بالإضافة إلى صفحة الشباب ‘أصوات’ والأعمدة الثابتة لمحمد العربي المساري، وأحمد شراك، ومحمد الأمين المؤدب، ومحمد مشبال، وفاطمة ناعوت.

عن الكاتب

عدد المقالات : 1264

اكتب تعليق

الصعود لأعلى